أضيف في 17 أكتوبر 2018 الساعة 23:11

بركة مولانا


خيرة جليل
. يا مولاي
المعركة حامية،ومن الحلوى لنا عبرة القطوف الدانية ،
كل يهرول ويدعو الزبانية، بالغرفة الاولى والثانية،
قالوا: هلموا الوليمة فانية ، من فاز بحقيبة ،ضمن الوليمة والزبادية.
بيض اللباس ، يهرولون كالدجاج برؤوس النعام بالبطون المتدلية
وفقير خاوي الوفاص ، يمشي شامخا منتصب القامة
خجل مما جنى اصحاب الوزارة و الفخامة
قال : انما الفقر شح النفوس، لن يسقيه وابل الفلوس
ماذا فعلوا بنا في حلوة ، وقس على ذلك في ظلمة
ما اغنى فيها دعوة التعيس ولا رجاء الارملة العجوز ولا ضوء الفانوس
مذلة لم يتساوى فيها من ظنناهم يوما رجالا
واضحت النساء رجالا بعزة الباسوس.
تكالبوا على الوليمة، ما بقيت لا كرامة ولا عزة النفوس
طاروا باطباق الحلوى كاسراب الناموس
قالوا: الشاطر من فاز بالبراد والكؤوس
فيه بركة مولانا واثار العز بكل الطقوس. .....خيرة جليل




قيم وشارك المادة :


  
كاتب الموضوع : خيرة جليل

تشكيلية وكاتبة   / , المغرب