أضيف في 13 غشت 2018 الساعة 12:19

كركوز, أيس كريم : نصين


جوليانا فلانتينا باناصا ـ مدينتي باناصا الأثرية,
كركوز

إغتالني و ضحك.بالورد أتى يتباكى ،فوق قبري رش العطر ، قرأ قصيدتي عشق،و إسترسل لصلاة العاشقين رسولا.ختم الحب على قلبه،أصم أبكم لا يفقه غير حاء و باء،و ضاع ما بينهم مفهوما. لا صلوات الله عليك و لا تسليما ،يا من قتل الفؤاد تلئيما.نائمات على قلبه ❤️ المضادات ،و لازال في الخانة يسكر ،يرثي قتلي و يحكي للنساء على حبه الشهيد.

كركوز.
:::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
آيس كريم

تلك الطناطين تسكنها الوساوس.تسكنها الجن .و لربما الأضغات لكنني أحبذها تروق لي رغم النار العابرة في سراديبها الغريبة.رغم غرابة الريح على موج البحر المختل عقليا .رغم الشمس الساحرة الشاخصة و رغم الإعصار و الزمهرير
آيس كريم ،كراميل. أحببتها رغم عالمها المختلف تسكن المرايا تخاطب الأشباح .تطير فراشة تحث نور القمر . لا تبالي بكل ما يقال ،يقال بأن الليل يعانق الساحرات في المسارح تعزف سمفونيات بتهوفن و هي أحجية السرايا القديمة ،أسطورة الألهة القديمه.هي سر مطروز مدفون في قبور الفراعنة ،نحتث هيروغرافيا .تغيب كالكسوف ،تسكن الكوكب ،ترقص على نجوم الليل البالي.هي تسكن كل حرف و كل شاعر جاهلي سكنت في قصيدته .اللوز و الزيتون يغارون منها و كأن حبيبتي كوكب ذري تكاد تبرق تلمع روحاني و ريحان.
عشقتها و إعترفت لهذا العالم بعشقي ،و لم يكفيني العالم و لا سدرة المنتهى بكامل إعترفاتي.
الملائكة تغار و أنا أحتفل بوجودك معا في جنة الخالدة،أبريق القهوة فوق تلاث حجر و القمر و هي حبيبتي تسامرني ترقص كالغجر بشعرها الطويل و يحضرها الرقيق المانيا.
آيس كريم
هكذا هي حبيبتي.


ج ف ب


قيم وشارك المادة :


  
كاتب الموضوع : جوليانا فلانتينا باناصا ـ مدينتي باناصا الأثرية,

الحياة, و بلادي التي أحب , و تسكن في الذات و في الروح , بلادي ,لك كل الحب .   / الفيس بوك :Juliana Valantina Panasa . مدينة باناصا الأثريه , المغرب