أضيف في 19 ماي 2018 الساعة 19:36

ناشطون مدنيون : نطالب الأمم المتحدة بتشكيل حكومة إنقاذ وطني في العراق


سعيد العراقي

ناشطون مدنيون : نطالب الأمم المتحدة بتشكيل حكومة إنقاذ وطني في العراق بعد الظلم ، و الاجحاف الذي لحق بالعراق ، و شعبه المغلوب على أمره ، و الذي وجد الفرصة السانحة في التغيير الجذري بالانتخابات لهذا العام ؛ لإنقاذ البلاد من الفساد المستشري في جميع مفاصل الدولة ، لكنه فوجى بتصدر كبار رموز الفساد القوائم الانتخابية ، و ممارستها لأساليب وضيعة رخيصة تكشف حقيقتهم المُرة التي تسببت بهدر المليارات ، و ضياع حقوق الانسان مما دفع الشعب إلى العزوف عن المشاركة في الانتخابات ، فكل ما يُشاع من أخبار كاذبة ، و دعايات مزيفة تحرف الحقيقة ، و تضلل الرأي العام عن حجم المشاركة الفعلية في التصويت التي كانت ضعيفة ، و متدنية ، ولم تصل إلى 25% ، وهذا ما يجعل الأمم المتحدة أمام مسؤولية قانونية ، و إنسانية كونها المنظمة الدولية المسؤولة عن حماية ، و حفظ حقوق الانسان ، و القادرة على تشكيل حكومة حكومة إنقاذ وطني في أي بلدٍ ما متى ما دعت الضرورة لذلك ؟ و من هنا فإننا في منظمات المجتمع المدني ، و منظمات حقوق الانسان ، و الناشطون المدنيون في مجال حقوق الانسان نتوجه إلى كافة الهيئات ، و المنظمات الدولية من مجلس الأمن ، و الأمم المتحدة بطلبٍ رسمي نعلن فيه عن مطالبة الشعب العراقي إياها بضرورة ممارستها المهام الإنسانية الملقاة على عاتقها بضرورة التدخل الفوري ، و السريع لإنقاذ العراق ، و شعب العراق بتشكيل حكومة إنقاذ وطني ، و تحت إشرافها تتولى إدارة الحكم في العراق لحين قيام حكومة وطنية عادلة بعيدة عن الطائفية ، و العنصرية ، و كذلك كتابة دستور جديد بعد الغاء الدستور الحالي المفخخ ، و سن تشريعات تحمل طابع العدالة ، و المساواة ، و تعمل وفق ما يملي عليها الدستور الجديد للبلاد و التي تتماشى مع المواثيق و الاتفاقيات و العهود الدولية المتفق عليها بين جميع الأطراف الدولية ، و كذلك ما ينص عليه ميثاق الشرف الدولي للأمم المتحدة ، و المجتمع الدولي في مجال مساندة الشعوب المستضعفة ، و حماية حقوق الانسان . الناشط المدني الأستاذ الاكاديمي محمد سعيد العراقي [email protected]


قيم وشارك المادة :


  
كاتب الموضوع : سعيد العراقي

, الإمارات العربية المتحدة