أضيف في 25 فبراير 2018 الساعة 07:58

لن نركع


محمد جميل خضر

لن نلطم.. اللطم ثقافة لا يتقنها رجال الغوطة وأطفالها ولا حتى نساؤها.. لن نلوم الزمان الذي وُجدنا فيه.. لن نطأطئ الرؤوس.. لن نركع يا كلاب العالم لن نركع.. كل ما أتمناه أن تصل شعوبنا العربية المقهورة إلى قناعة لا رجعة عنها أن مجلس الأمن بعد اليوم ليس ملاذنا ولا خيارنا.. أن تخلص إلى أن خلاصها بيديها وأظافرها وصدورها العارية.. قرار 2401 أو أي كان رقمك طز فيك.. ليس النظام الوضيع الجبان من يقولها فقط، أنا أيضاً أقولها.. نحن نقولها.. أطفال زملكا والمرج وعربين ودوما يقولونها.. تريدوننا جميعنا (نُصرة) فسوف نكون.. تريدوننا أحزمة ناسفة فسوف نكون.. تريدوننا مواعيد موت لا تنتهي فسوف نكون، ولكن بالاتجاه الآخر.. اتجاه آلة موتكم.. وميادين قتلكم.. لا كلمات ولا قصائد ولا كلام فاضي.. فقط الرصاص الحيّ المستيقظ.. فقط الطوفان.. فمن بعدنا سيحرس كروم الغوطة الشرقية.. من بَعدَكم يا ضوء العيون سيهدهد الزيزفون.. خرائطكم كالحة وخرائطنا واضحة.. سوريا وطن السوريين الأحرار وليست وطن المافيات الروسية ولا الخرافات الإيرانية ولا العصابات الأممية.. قد أحيا لأرى معادلتي تتحقق، وقد يزورني ولدي وينثر فوق قبري ياسمين الأحرار ويقول لي: ارقد يا أبي بسلام فقد تحققت رؤياك: سوريا وطن السوريين الأحرار.. عادوا إليها من كل حدب وصوب.. عادوا إليها من كل حدب وصوب.. عادوا إليها من كل حدب وصوب.. ى الأقل، 24 ساعة للنشر من جديد.


قيم وشارك المادة :


  
كاتب الموضوع : محمد جميل خضر

عمّان , الأردن