أضيف في 10 يناير 2018 الساعة 12:43

لست وحدي حبيبك يا وطن


جوليانا فلانتينا باناصا ـ مدينتي باناصا الأتريه, و من بلاد المهجر أكتب لها, عاشقة إياها

لست وحدي حبيبك يا وطن


 


سألتها:


لما تحدقين في وجهي ليلا نهارا , لما لا تغربي عني , دعيني و شأني , دعي تلك الذكرى نائمة في قلب غول , مستوحش , أنيس بالغابه و بالغربه الموحشه


يا من زرعت الجراح في الروح


لما يا أيتها الشمس تنادي كلما مررتي علي , تناديني بالوطن , الوطن دائر لجهة المعاكسة ’ يغني بعوده كزرياب لأحبة غرباء


و ماذا بعد . يا شمس . ماذا بعد الرحيل الطويل , كيف أعود بوجه كهل لبلد تغير عني لسنوات طوال.


لا تسأليني و لا تحدقي في , لا تكتبني سيرة ذاتيه لمهاجر غادر خلسة في زمن الموت و الشؤم من بلد غادر أحبابه و هم أحياء ليرتموا في بحور و بلدان غريبه


لا تكتبين لي يا أيتها الشمس تراجيديه , عائدة بألواح خشبيه سميت القبر


لا أريد ترابك بعد غربة , ما حننتي يوما يا أماه , لا ندهتي باللقاء و بالحب


و ماذا بعد الموت . دتروني في تراب غريب , فقد لفظنا وطننا غرباء بعيدين عنه و نحن أحياء


و ماذا بعد يا وطن ؟


 


فلست وحدي حبيبك يا وطن


لست


ج ف ب


قيم وشارك المادة :


  
كاتب الموضوع : جوليانا فلانتينا باناصا ـ مدينتي باناصا الأتريه, و من بلاد المهجر أكتب لها, عاشقة إياها

الحياة, و بلادي التي أحب , و تسكن في الذات و في الروح , بلادي ,لك كل الحب .   / الفيس بوك :Juliana Valantina Panasa . مدينة باناصا الأثريه , المغرب