أضيف في 15 شتنبر 2017 الساعة 15:38

ليبيا...والامم المتحدة (مغالطات وحقائق ومطالب) بقلم عمر الدلال كاتب وسفير متقاعد


عمر الدلال omar dallal

ليبيا....والامم المتحدة

 

(مغالطات وحقائق ومطالب)

 

كثيرون يثنون على دور الامم المتحدة فى تحقيق استقلال ليبيا , بينما الحقيقة تفيد ,بان الفضل يعود الى ذكاء وكفاءة الوفد الليبى,واخص فى هذا الاجتماع السادة: شنيب وشقلوف والعنيزى.

 

الحقيقة عندما اتابع نشاط وحوية وكفاءة وشجاعة, وفودنا باللقاءات الدولية,امثال الفريق الذى ذكرته ,او اتذكر الرد القاطع من الشيخ عبد الحميد العبارعلى الوفد الفرنسى ,عندما قال الشعب الليبى لايستحق الاستقلال, فكان الرد صادما للفرنسيين,عندما قال لهم من يستحق الاستقلال ؟ من حارب الفاشست اكثر من عشرين سنة ,او من سقط واحتلته النازية فى ثلاثة ايام.

اتسأل مع نفسى ,اين امثال هؤلاء الرجال الليبيين اليوم؟اين اختفوا هل ماتت جيناتهم ؟,اين الوطنية اين الشجاعة اين سرعة البديهه اين الذكاء الفطرى اين الكفاءة......اين واين واين؟

 

هذ وقد حصلنا على القرار باستقلال ليبيا على النحو التالى:

 

*بعد انتصار الحلفاء على دول المحور,فى الحرب العالمية الثانية,وقعت ايطاليا على اتفاقية الصلح مع الحلفاء ,فى سبتمبر1947 ,فكانت برقة وطرابلس بعد الحرب, تحت الادارة البريطاتية, وفزان تحت الادارة الفرنسية.

*ثم جاء بحث موضوع الوصاية على ليبيا,بين الدول الكبرى المنتصرة فى الحرب,وكان التنافس شديدا بين الولايات المتحدة وبريطانيا والاتحاد السوفيتى وفرنسا.وكان من المستحيل الوصول الى اتفاق يحسم الوصاية على ليبيا.وبذلك تم فى سبتمبر1948 احالة المسألة الليبية على الامم المتحدة.

 

*وبدأت مناقشة المسألة الليبية بالامم المتحدة فى ابريل 1949 .

وباشرت دول الجمعية العامة للامم المتحدة, وعددها 55 دولة,بحث المسألة واعداد المشروعات, وكانت الدول الغربية قد اتفقت على طرح مشروع , اعده سريا وزيرى خارجية بريطانيا وفرنسا ,يسمى مشروع "بيفن سفورزا",كانت قد اعدت له,واتمت الاتصالات بالدول الاعضاء ,لدعمه, وضمنت موافقة (الثلثين) المطلوبة.

 

*المشروع ينص,ان توضع ليبيا تحت الوصاية (لعشرة سنوات على الاقل) قبل ان تمنح ليبيا استقلالها,بحيث تكون برقة تحت الوصاية البريطانية,وطرابلس تحت الوصاية الايطالية وفزان تحت الوصاية الفرنسية.

 

*الا ان التصويت على القرار,قد صعق الدول الغربية ,بعدم حصوله على النصاب , بصوت واحد, هو صوت مندوب هاييتى,السيد "اميل سان لو"الذى اعترض,بعكس الاتفاق مع دولتة ,وفصل بعد هذا الموقف.

 

*لابد ان نحيى هذا الرجل المحترم,الذى اقتنع بحق الليبيين فى الاستقلال ورفض الوصاية عليهم,وان احيى رجال الوفد الليبى الذين استطاعوا بوطنيتهم الصادقة , وكياستهم دون عقد ,وخبرتهم وحيويتهم , ان يكسبوا تعاطف هذا المندوب لتاييد قضيتهم,بهذا الحماس.

 

*اذن فقرار21 نوفمبر,باعلان استقلال ليبيا ,قبل 1 يناير1952 ,لايعود الفضل فية ,الى خطة منظمة الامم المتحدة ودولها الكبرى.بل نتيجة للصراع بين الغرب والاتحاد السوفيتى من جانب,ولفشل مشروع بيفن سفرزا بالجمعية العامة من جانب اخربفضل جهود الوفد الليبى وكفاءتهم.

 

*هذا وفى الوقت نفسه ,لايمكن انكار الدور الانسانى الراقى المتواضع ,الذى قام به , مندوب الامم المتحدة ,السيد "ادريان بيلت"الرجل الهولندى البارع,الذى كلف بالتعاون مع الليبيين للاعداد لاستقلال ليبيا.والذى استطاع باخلاقه الراقية وباحساسه الانسانى الواعى وبخبرته الواسعة ,ان يدعم امال الليبيين ويساعدهم , ويدافع عنهم بالامم المتحدة,ويطالب باحتياجاتهم,حتى ملك حب الليبين وانسجم معهم,لدرجة انه يستمتع ان تترجم له "غناوة علم".

 

وبعد,

معظمنا يعلم ان منظمة الامم المتحدة ,انشأتها الدول الكبرى المنتصرة فى الحرب العالمية الثانية ,بدلا عن "عصبة الامم" واعطت لنفسها,حق الرفض "الفيتو" بمجلس الامن.

والامم المتحدة فى الاساس السياسى, هى لخدمة مصالح هذه الدول ,ولتذليل الصراع بينها وتجنب الصدام والحرب.

وقد تطورت, لخدمة كثيرمن المسائل الخدمية والانسانية والقانونية فى العالم,

ونظرا لوجود مقرها الرئيسى بالولايات المتحدة, والدعم المالى الكبيرالذى تقدمه,ونفوذها الدولى الواسع,فهى الاكثر تاثيرا على مواقف المنظمة وامنائها.

 

*ويمكن تلخيص اهم سلبيات المنظمة تجاه ليبيا مؤخرا,فيما يلى:

 

1_التسرع فى اصدار القرارين1970 و1973 سنة 2011 , قبل التحقق من المبررات لاصدارهما.

2_تجاوز قوات "النيتو"لنص القرار 1973 الذى ينحصر فى "منطقة حظر جوى وحماية المدنيين"الى تدمير البنية التحتية واسقاط النظام ,بالاضافة الى ترك ليبيا فورا بمجرد,انتهاء المعارك ,لمصير "متوقع" لانتشار السلاح وتدفق الارهابيين من كل انحاء العلم تح نظرها,(دون اعتراض من الامم المتحدة) ,او حتى بحث سبل تصحيح الاخطاء على الارض , اوتعويض الليبيين.

3_اجهاض نتائج الانتخابات النزيهه التى تمت تحت اشرافها سنة 2012 ,بالخداع والترهيب.(دون تدخل اواعتراض).

4_العمل على تمكين الاسلام السياسى فى ليبيا , دون اعتبار لنتائج اى انتخابات(مبادرة مترى مبعوث الامم المتحدة)

5_الانقلاب على انتخابات 2014 التى تمت تحت اشرافها ,باحياء مؤتمر الوطنى,وتشكيل تحالف فجر ليبيا (العسكرى العقائدى)واحتلال مؤسسات الدولة والعاصمة ,والعدوان على عدد من المدن والموانى النفطية .وقتل عشرات من المتظاهرين ببنغازى وطرابلس.....(دون تدخل او اعتراض).

6_احياء مشروع تمكين الاسلام السياسى,(المشروع الامريكى البريطانى الفاشل) فى "حوارالصخيرات"القاصر,الذى اخرج "لملمة" تثير السخرية ,توصف بالوفاق ,الذى لم تستطع تحقيقة حتى بالمجلس الرئاسى.

7_خداع مجلس الامن ودول العالم , باصدار القرار2259 للاعتراف بحكومة الوفاق ,كممثل شرعى وحيد تسيطر على كل مقدرات ليبيا المادية والمعنوية,وهى غير موجودة توافقيا ,ولامعترف بها دستوريا, وفى الوقت خارجة حتى على بنود وثيقة الصخيرات.

 

*الموضوع يطول لابد ان انهيه بهذه بالتركيز على"فضيحة الامم المتحدة"بانها تعترف وتدعوا لاعتراف الدول (بحكومة وفاق) هى نفسها والدول المعنية ,لازالت تعقد اللقاات والاجتماعت للوصول اليها ,لتحقيق وفاق لحل الازمة الليبية.

 

*واخيرا:

نحن نطالب الامم المتحدة والدول الكبرى, تصحيح سلبياتها واخطائها,وتعويضنا على النحو التالى:

1_الدعم الجاد ,لنزع السلاح وحل المليشيات ومحاربة الارهاب والتطرف.

2_الدعم الجاد ,لاعادة بناء البنية التحتية والمدن المدمرة وخدمات الدولة خاصة الصحة والتعليم

 

ونحن الليبيون نضمن تقديم مايلى:

1_التعاون الجاد معكم فى الحرب على الارهاب

2_التعاون الجاد معكم فى الحد من الهجرة غير القانونية.

3_التعاون الجاد مع مصالحكم فى ليبيا ,فى اطار المصالح المتبادلة,واسس المنافسة الدولية.

عمر الدلال15/9/2017

 

*صورة الى سعادة السيد غسان سلامة ,مندوب الامين العام للامم المتحدة بليبيا


قيم وشارك المادة :


  
كاتب الموضوع : عمر الدلال omar dallal

;كاتب: سفير متقاعد   / بنغازى , ليبيا


أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق