أضيف في 19 غشت 2017 الساعة 19:23

مصر: حملة «استرجل» لمنع النساء من ارتداء الملابس الضيقة


الشرقاوي محمد

انتشرت في عدد من المحافظات المصرية، على رأسها العاصمة القاهرة، لافتات تحمل بعض العبارات التي تطلب من أولياء الأمور مراعاة ملابس بناتهم ومنعهن من ارتداء الملابس الضيقة، للحد من انتشار الرذيلة داخل المجتمع المصري.
وتعود تلك اللافتات للحملة التي أسسها عدد من الشباب المصري قبل أيام تحت مسمى «استرجل ومتلبسش بناتك محزق (ضيق)»، وعلقوا لافتات بأماكن متفرقة في القاهرة ومحافظات أخرى للترويج لها.
وبينما نالت الحملة إعجاب كثيرين من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي، وصفها آخرون بأنها رجعية تبرر التحرش بالنساء والمضايقات التي يتعرضن لها في الشارع المصري وتحملهن مسؤولية عدم التزام الشباب بالأخلاق العامة وتتعدى على حريتهن في ارتداء ما يرغبن.
وهاجم الإعلامي نشأت الديهي، الحملات المنتشرة على مواقع التواصل الاجتماعي، وفي محافظات عدة «استرجل ومتلبسش بناتك محزق»، قائلا: «هي ترتدي ملابس ضيقة، يجب عليك ألا تنظر إليها».
ووجه الديهي، عبر برنامجه «بالورقة والقلم»، المذاع عبر فضائية «ten» رسالة للقائمين على الحملة قائلاً: «ليس من اختصاصكم أن تتدخلوا في ملابس النساء، أنتم لستم أولياء أمور النساء». وتابع: «ما علاقة الملابس الضيقة بالجنة أو الدين، الحملة تتدخل في الحريات الشخصية».
وجاءت الحملة بينـــــما تشهد مواقع التواصل الاجتماعي جدلا واسعا بشأن دعـــوات حق المرأة المسلمة في الميراث والزواج المدني بغير المسلم .
وتشهد مصر ارتفـــــاعا في معدلات ظاهرة التحرش، ما دعا منظمات نسوية لتأســيس حملات تطالب بتغليظ عقوبة التحرش لتمثل رادعا لمن يحاول ممارسة الظاهرة في الشوارع المصرية.

كتبه تامر هنداوي


قيم وشارك المادة :


  
كاتب الموضوع : الشرقاوي محمد

الدار البيضاء , المغرب