أضيف في 8 يونيو 2017 الساعة 18:12

بلاغ إعلامي للنقابة الوطنية للتعليم (كدش)


عبد الفتاح عزاوي

 


 


الكونفدرالية الديمقراطية للشغل


الــنقـــابة الــوطنية للتعليم


فـــرع دبـــدو


 


بلا غ إعلامي


 


على إثـــر الإعتداءات المتكررة التي تعرضت لهاالأطر التربوية المكلفة بمهمة حراسة امتحانات الباكالوريا بثانوية دبدو التأهيلية ،لعل آخرها ماحدث صباح هذا اليوم حيث أقدم أحد أولياء الأمور بمعية مجموعة من التلاميذ على رشق الأطر التربوية بالحجارة والإعتداء عليهم لفظيا وبأقدح النعوت، فإن النقابة الوطنية للتعليم (كدش) تعبر عن استنكارها الشديد لماحدث وتطـــالب بفتح تحقـــيق فوري من أجل محاسبة المعتدين .


وإذ ينبه الفرع المحلي إلى خطورة ماحدث خلال يومي الأربعاء والخميس من الأسبوع الجاري من اعتداءات خطيرة وصلت حد التهديد بالتصفية الجسدية من طرف بعض التلاميذ وأولياء أومورهم ،فإنه يعتبر ارتفاع حدة هذه السلوكات السلبية المشينة نتيجة طبيعية لواقع تعليمي متردي بالمنطقة متسم بالإستهتار بمكانة الأطر التربوية التي عبرت مرارا في مراسلات سابقة لها عن ضرورة توفير الأمن ، خصوصا أثناء فترة إجراء الإمتحانات الإشهادية .


وبناء على ذلك، فإن النقابة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل بدبدو ومن منطلق تحملها لمسؤوليتها التاريخية وثباتها على قناعاتها المبدئية لايمكنها غير التأكيد مجددا على استعدادها التام اتخاذ كافة الأشكال النضالية التي تراها مناسبة وكفيلة بصون حرمة مؤسساتنا التعليمية وكل العاملين بها ،وتحمل الجهات المعنية بالأمر كامل المسؤولية لما يحدث .


 


 


 


 


 


عن مكتب الفرع


 


 


عاشت الكونفدرالية الديـمقـراطية للـشغـل عاشت النقابة الوطنية للتعليم عاشت الشغيلة التعليمية


 


قيم وشارك المادة :


  
كاتب الموضوع : عبد الفتاح عزاوي

أستاذ   / , المغرب