أضيف في 30 ماي 2017 الساعة 06:22

إنشاء ماجد


سعيد مقدم أبو شروق

سلام عليكم ورمضان مبارك.

يتساءل أحد الأصدقاء: إن وجدنا كتابا لخواطر شخص بسيط كان يعيش في عهد الشيخ خزعل، وفي ظل هذا التزوير الممنهج لتأريخنا، بكم تشترونه؟

ومن خلال هذا التساؤل يؤكد صديقنا على كتابة خواطرنا اليومية... ذلك لأنها قد تصبح تأريخا مهما في يوما ما.

هذه خواطر ماجد سعيد ابن الثامنة، وقد كتبها بلغته التي يتكلم بها، لا باللغة التي يدرس بها مرغما. علما بأن ماجدا يدرس باللغة الفارسية.

 

سعيد مقدم أبو شروق - الأهواز


قيم وشارك المادة :


  
كاتب الموضوع : سعيد مقدم أبو شروق

مدرس   / الأهواز , إيران


أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق