أضيف في 18 مارس 2017 الساعة 02:56

و.......ليس بين القنافذ أملس .....خيرة جليل


خيرة جليل

 

بين عشية وضحاها أصبح الشعب المغربي كله محللا سياسيا . هناك من كشر عن أنيابه في المرحوم ينهش و مناضل يندد بالسابق الأرعن وفي ماضيه ينبش ، وممجد للقادم صاحب الحكمة والصوت الأجش.

يا بختك يا بلدي ، ويا خيبك يا زمني. وأنا التي كنت أقول : إن السياسة مثل العاهرة كلما غازلتها زادت عهرا، أراني عاجزة على فهم ما هو معيار الحكم الذي بُني عليه فرح الشعب المغربي بالقادم المرحب به ، والراحل الغير المعول عليه . إن كان على أفعال الراحل فهو لم يترك ما يرحم عليه ، وإن كان على خصال القادم ففي السياسة معيار لا يعول عليه .....أعرف أن السياسي البارع هو من يتقن المراوغة والتلاعب بالألفاظ الفضفاضة ويقسم بأربعين يمين بالفم الذي لا يعرف المضمضة. لا عهدة لما وعد ولا فرح بما نفذ، فهل القادم سيسلخ جلد الحمل الوديع ليلبس جلد الضبع الوضيع ،حتى يسلم على الفريسة والطريدة والقناص الرفيع ،أم انه سيتسلم الرسالة و ينزع البردة و يرفع الميزان ويقبل الوردة ..... لقد سئمنا من بطل الغوغاء و من ركوب موجات الضوضاء و من جعجعة الجبال وولادة الفئران . أكيد ان الأيام من ستفصل في جودة هذه المقامة العثمانية في جبة السياسة الربانية فليس بين القنافذ أملس .خيرة جليل

 


قيم وشارك المادة :


  
كاتب الموضوع : خيرة جليل

تشكيلية وكاتبة   / , المغرب


أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق