أضيف في 9 مارس 2017 الساعة 00:32


همسة العيد

خيرة جليل

اختي المرأة التي انا منك وبك أكون إنسانا كذات واعية بوضعها جعل الله ايامك ورودا ورياحين لتتقاسمينها مع أخيك الرجل ومهما يكون الاختلاف انت ضلعه وفلد كده ورفرفة قلبه والداء الذي يصعب عليه التداوي من هواه. ...فرفقا ببعضكما ان الحياة تصالح مع الذات بالدرجة الأولى ... وإني لا أطالب بالمساواة بينكما بقدر ما أطالب بالعيش الكريم لكما واحترام بعضكما في اتخاذ القرارات الصعبة لسفينتكما وفي اقتسام الفضاء العمومي ....فهنيئا لكما بالسنة كلها وليس هذا اليوم فقط .....خيرة جليل .

قيم وشارك المادة :


  
كاتب الموضوع : خيرة جليل

تشكيلية وكاتبة   / , المغرب


أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق