أضيف في 28 دجنبر 2016 الساعة 06:57

تقزيم مصر


مجدى الحداد

عندما قرر المحافظون الجدد بزعامة بوش الأبن غزو العراق قام المخرج الأمريكي المعروف مايكل مور بعمل فيلم تسجيلي قصير يسخر فيه من بوش والمحافظين ومن تحالفهم الهش ، والذي اسموه بالتحالف الدولي لغزو العراق ، والذي كان جله من دول ضعيفة ذات أنظمة عميلة للإدارات الأمريكية المختلفة ؛ منها على سبيل المثال نظام مبارك ودولة منغوليا والتي قدمها بنوع من السخرية والكوميديا ــ ولكنها كوميديا سوداء بطبيعة الحال ــ وكأنها دولة عظمي بلفظ The State of Mongolia ..!

وقد ذكرني هذا بتصدر " مانشيت " عريض في صدر الصفحة الأولى لجريدة الأخبار ــ ذات السمعة المعروفة والمرتبطة بمؤسسيها ؛ مصطفى وعلى أمين ..! ــ أمس ، يقول بما معناه ؛ مصر تعقد اتفاقات هامة مع جيبوتي " ــ والتي كانت مستعمرة فرنسية ، وتحولت الآن إلى قاعدة عسكرية فرنسية ..!

وقبل ذلك مصر تقيم علاقات خاصة مع قبرص واليونان ــ في حين أن قبرص أصلا تعد جزيرة يونانية تركية ..! ــ والدولتان تعدان من أضعف حلقات الاتحاد الأوربي اقتصاديا ، وكان ، ولا يزالان ، مرشحان بقوة لترك الاتحاد الأوربي ، إلى أن أعطت مصر اليونان قبلة الحياة بعد تنازلها عن آبارها النفطية والغاز في مياهها الإقليمية لكل من قبرص واليونان ..!

والسؤال هو ؛ هل " تقزيم " مصر ، وبطريقة تكاد تكون ممنهجة مقصود ، أم أن هذا يعود فى الأصل إلى ما يمكن أن نسميه ؛ "بالطبيعة التقزيمية والنفسية " لمن هبط بمصر إلى هذا الدرك ..؟!

 


قيم وشارك المادة :


  
كاتب الموضوع : مجدى الحداد

, مصر


أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق