أضيف في 11 دجنبر 2016 الساعة 12:01


ومن التمويه ما قتل

مجدى الحداد

أتمنى من الله سبحانه وتعال أن لايكون العدوان الإرهابي على كاتدرائية العباسية القصد منه التمويه والتغطية على فشل النظام السياسي على صعد عدة ، وكذا التمويه والتغطية على مشاكل أخرى مزمنة وأكثر خطورة ـــ قد تسبب فيها هو نفسه وقبل غيره ـــ  ثم أرد أن يلقى بكل ذلك ليس وراء ظهره ولكن على الشعب نفسه متهما إياه باتهامات باطلة عديدة ـــ وكأن رئيس مصر ؛ السيسي ؛ قد تنازل كثيرا بقبول رئاسته لمصر ، وأن الشعب المصري هو وحدة السبب والمتسبب في كل تلك المشكل والكوارث التى حاقت بمصر ، وبما في ذلك كل مشاريع السيسي الفاشلة ، وكذا جهاز الكفتة فى علاج مرضى الإيدز والفشل الكلوي ..! ـــ تماما كقفزه للإمام ؛ متجاهلا كل تلك الكوارث التي تعيشها مصر ؛ ليعلن دعوته الغريبة والمريبة لما يسمى ؛ " بتجديد الخطاب الديني " ..!

وهذا يقودنا فى حقيقة الأمر إلى السؤال التالي ؛ وهو ؛ هل المقصود بهذا التفجير ــ وما قد يلحقه بتفجيرات أخرى ــ وليعاذ الله ــ هو تفعيل ما يسمى بالخطاب الديني ؛ والذي قد يعني في نهاية المطاف القضاء على الدين ذاته ؛ وليعاذ بالله ..؟!

قيم وشارك المادة :


  
كاتب الموضوع : مجدى الحداد

, مصر


أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق