أضيف في 8 دجنبر 2016 الساعة 16:08

حول خطاب السيسي بمناسبة المولد النبوي


مجدى الحداد

عندما يتحدث الدكتاتور عن نفسه وعن مصر فإن أي مراقب يكاد لا يجد حدودا فاصلة بين الاثنين ــ وهو متعمد أن يضع كل من الشعب وحتى أعداء "مسر" فى تلك الحالة ــ فالخلط والمزج إذن بين كل من الدولة ــ مصر ــ وذاته كسيسي متعمد ومقصود في ذاته .

وذلك فى حقيقة الأمر كان ديدن عقلية القرون الوسطى وعقيدتها السياسية حتى قبل كل من ميكافيللى و منتسيكو وروسو ولوك وغيرهم .

إذن فأي نقد يوجه لرئيس مصر هو في حقيقة الأمر نقد ونقض موجه لمصر في عرف رئيس الدولة ..!

والسيسي كان واضحا إذن في خطابه بمناسبة المولد النبوي حينما قال : " أن أعداء مصر كانوا يريدونها أن تقع منذ شهر ، ولكنها لم تقع .. إلخ "

فالمقصود هنا أن منتقديه أومعارضيه أرادوا أن يوقعوا نظامه السياسي الغير كفؤ ــ وهذا لم يحدث في حقيقة الأمر ، ولكنها هواجس ديكتاتور ..! ــ وهو أعتبر ذلك وقوعا لمصر ذاتها ..!

ولا أريد أن أعرج على شطحاته الأخرى عندما تحدث عن القدرة والمقدرة الإلاهية ، حتى لا أوقع نفسي في ذنوب لا أطيقها . وأعتقد أن كل من شاهد ذلك الخطاب ــ ككل خطاباته السابقة ــ بوسعه أن يستخلص النوادر المتكررة ابدا في كل أحاديثه المتلفزة والموجهة ، و يعرف أيضا المقصود والقصد ودلالة الرسائل المتعددة ، وكذا الجهات المقصودة بتلك الرسائل في الداخل والخارج ..!


قيم وشارك المادة :


  
كاتب الموضوع : مجدى الحداد

, مصر


أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق