أضيف في 12 أبريل 2016 الساعة 17:33

اتحاد طنجة و الوداد البيضاوي : الأداء قبل ... النتيجة !


الصادق بنعلال

 

على الرغم من أهمية مختلف اللقاءات الكروية التي شهدتها و مازالت تشهدها البطولة الوطنية " الاحترافية " ، ممثلة في دورتها الثالثة و العشرين ، إلا أن أنظار المعنيين بالشأن الرياضي الوطني و العربي ، ستتجه لا محالة إلى ملعب ابن بطوطة الكبير بمدينة طنجة ، لمتابعة اللقاء المفصلي بين فارس البوغاز الاتحاد الرياضي الطنجي و وداد الأمة ، لعوامل بالغة الأهمية ؛ أقلها المكانة التي يحتلها الناديان المرموقان ، فالوداد المتصدر لسبورة الترتيب عن جدارة و استحقاق ، و الممثل الأبرز للمغرب أمام الأندية الإفريقية المعتبرة ، و الراغب في مواصلة نتائجه الإيجابية ، كي يفوز بلقب البطولة الوطنية ، لن يأتي هذه المرة إلى طنجة من أجل الاستمتاع بسحر جمالها ، و الاستجمام في فضاءاتها البهية ، بقدر ما أنه سيجيء لحصد الفوز ولا شيء غير ذلك . أما نادي الاتحاد الرياضي الطنجي فهو مطالب أكثر من أي وقت مضى بالحصول على النقاط الثلاث ، خاصة و أنه يلعب بعقر داره ، و مؤازر بأمواج هادرة من الجماهير الرياضية ذات خصوصية استثائية ، و معلوم أنه منذ انطلاق الدور الثاني من البطولة الوطنية ، والاتحاد " يحصد " نتائج هزيلة مقارنة بالدور الأول ! و إذا كان المسؤولون و التقنيون الفنيون و الجماهير العريضة يسعون حقا إلى ضمان حضور فارس البوغاز ضمن الفرق الوطنية الأولى ، للمشاركة في التظاهرات الدولية القادمة ، فما على الوافد الجديد على البطولة إلا العودة مجددا إلى سكة الانتصارات ، و ليس ذلك عليه بعزيز

لكن الأهم من كل ذلك هو أن نشاهد مقابلة رفيعة مفتوحة ، تسجل فيها الأهداف بحرفية و كفاءة ، لإمتاع جمهور غفير و مساند شرس لفريقه الأزرق . فلئن كانت المقابلة التي جرت بين الناديين في الدورة الأولى بملعب محمد الخامس ، قد عدت حسب الخبراء الرياضيين أفضل لقاءات الذهاب ، فإننا نطمح إلى أن يشهد هذا الحوار الكروي الراهن مستوى أرقى في مجال تبادل الكرة على رقعة الملعب ، بعيدا عن التمترس أمام منطقة الدفاع و الوسط ، إذ لم تعد نقطة التعادل تعني شيئا بالنسبة للاتحاد و الوداد الطامحين إلى الأفضل .

فمرحبا بجمهور وداد الأمة الرائع بمدينة طنجة ، أمام جماهير الموج الأزرق المتألقة دوما ، و ليصدح الكل بلسان فريقه المفضل ، و ليؤازره باستماتة حتى الرمق الأخير من عمر المقابلة ، كل ذلك في جو أخوي حضاري ، لنعطي للعالم صورة مشرقة و واعدة ، لمغرب ننام و نصحو على حبه ، ومن المهم حقا أن يفوز الفريق الأكثر حضورا و استعدادا و جاهزية ، و لكن الأهم هو أن يفوز المغرب عبر تقديم وجبة رياضية بديعة و مقتعة ، في الأداء قبل ... النتيجة

 

الصادق بنعلال


قيم وشارك المادة :


  
كاتب الموضوع : الصادق بنعلال

, المغرب


أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق