أضيف في 31 أكتوبر 2018 الساعة 16:02

اليوسفية: سكان حي الساقية الحمراء يحتجون أمام مقر الإدارة الفوسفاطية على مشروع يهدد سلامة بيئتهم وينذر بقطع الطريق عنهم


نورالدين الطويليع
نظم سكان حي الساقية الحمراء أمس الثلاثاء 30/10/2018 وقفة احتجاجية أمام مقر إدارة المكتب الشريف للفوسفاط باليوسفية، احتجاجا على إقدام الإدارة الفوسفاطية على إقامة مشروع لم تُرَاعِ فيه حقهم في التنقل من خلال الإجهاز على طريق يتجاوز عمرها المئة عام، ويطرح أكثر من علامة استفهام حول مدى احترامه لشروط السلامة البيئية.
وفي هذا السياق تساءل أحد المشاركين في الوقفة الاحتجاجية قائلا:
لماذا يَشْرَعُ المجمع الشريف للفوسفاط في إنجاز مشروع دون أي يافطة تدل على طبيعته وصاحبه وميزانيته ومدة إنجازه....ووو؟؟؟
ما هذا المشروع الفوسفاطي الجديد وما طبيعيته؟
ما المخاطر البيئية لهذا المشروع أو ذاك الذي ينوي المجمع الشريف للفوسفاط إقامته؟ هل احترم المجمع الشريف للفوسفاط مقتضيات القانون رقم 12.03 المتعلق بدراسات التأثير على البيئة قبل الترخيص للمشروع الشبح الهوية؟
هل تحملت السلطات المحلية والأمنية في صفتها الضبطية مسؤوليتها في ما يَخُصُّ مراقبة مخالفة القوانين الوطنية، وخصوصا مقتضيات هذا القانون 12.03 المتعلق بدراسات التأثير على البيئة؟.
بدوره استنكر أحد الفاعلين الجمعويين إصرار إدارة المكتب الشريف للفوسفاط على تجاهل احتجاجات السكان، وإصرارها على إغلاق الحوار في وجوههم، والتعامل معهم بإسلوب الإقصاء، دون وضع اعتبار لهم باعتبارهم مواطنين لهم كل الحق في المعلومة، وفي العيش في بيئة سليمة، وفي الإحساس بانتمائهم لوطن لا يُعامَلون فيه معاملة المبني للمجهول.


قيم وشارك المادة :


  
كاتب الموضوع : نورالدين الطويليع

, المغرب