أضيف في 15 يونيو 2018 الساعة 04:01

اغتسال .....خيرة جليل


خيرة جليل

طفح الكيلُ يا صـــــــــاحبِي.
الموتُ احتراقٌ والاحتراقُ ولادةٌ.
الإبداعُ جنونٌ والجنون ُحياةٌ.
ومع َذلكَ،لا شيءُ يَفِــي بالغرضِ،
ولا الصمتُ رضَا.
فعلى سديـــــمِ الصَّمْتِ،كُتبتْ حكاياتٌ يتيمة.ٌ
وبين هـــــــذا وذاك ،تناثرتْ حباتُ سبحةِ فقيهِنا،
التشفيرُ بالترميزِ ثقيـــــلٌ ومرآة العَجُوزِ انكسرتْ.
عباءةُ الماضِي مظلمةٌ وجنونُناَ عتبــــــاتٌ ليستْ بيدِنا ،
رسمَها القدرُ وهو يَعلم ُ،أنَّنــــــَا فتنةً لأنفسِنا.
مصْباحُ دْيُوجِين انْكسَرَ...
بُعْثِرَتْ الذُّنُـــــــــــوبُ ،
الذاكرةُ مُرْهَقَةٌ،
ســــــافرَ ليَغْتَسِلَ منْ زمزمٍ.
ليبحثَ عن تِيمَـــــــــاتِ الغفـــــــــرانِ.
الطريقُ طويــــــــــــــــــلٌ.مـاتَ ومَا اغتسلَ.
ألم يعلمْ أننَا نُولدُ حَامِلِينَ جِينَاتَ الْمَوْتِ؟
ألم يعلم ْأننا نـــــولدُ مرتين،لنمـــوتَ ألفَ مرةٍ ؟
ألم يعلم ْأن أبوابَ الله مفتـوحة ٌعلى مصارعِها، في كل مكـانٍ؟
حتى بحديقةِ بيتهِ ،بين زهرتين ِ،تحت شجرةِ السنديــــانِ....
بصــــحنِ ماءٍ وفتاتِ خبزٍ
لعصفــــــورٍ تـــــائه.....خيرة


قيم وشارك المادة :


  
كاتب الموضوع : خيرة جليل

تشكيلية وكاتبة   / , المغرب