أضيف في 9 فبراير 2018 الساعة 18:45

قصة قصيرة جداً


احمد علي

.. ( خيبة ) ..


 


بعد طول إنتظار أطلت على تفاصيل حياتها التي كانت لا تتعدى إطار غرفتها في عالمها الإفتراضي ..


كل من حولها داخل شاشة صغيرة مظلمة !


دق ناقوس قلبها يستغيث


أما كفاك .. العمر مضى


ولا من مجيب ..!


#أحمد علي


قيم وشارك المادة :


  
كاتب الموضوع : احمد علي

موظف   / سرت , ليبيا

مواضيع أخرى قد تعجبك أيضا :